جميل السيد: “بناء للتوضيحات التي بلغتني من الرئيس بري وإدانته لمحاولة التعرّض لمنزلي امس…صرفت النظر عن عقد المؤتمر الصحفي”

غرد اللواء جميل السيد عبر حسابه على تويتر قائلاً: “بناء للتوضيحات التي بلغتني من دولة الرئيس نبيه بري وإدانته لمحاولة التعرّض لمنزلي امس من قبل عناصر حركيّة غير منضبطة، وتلبيةً لتمنّيه بإحتواء الوضع الناتج عنها، فيرجى أخذ العلم من قبل وسائل الإعلام بأنني قد صرفت النظر عن عقد المؤتمر الصحفي الذي دعوت اليه غداً في المجلس النيابي”.

ويذكر أنه كان قد دعا السيد لـ “مؤتمر صحفي غداً الخميس في ٢ حزيران ٢٠٢٢ الساعة ١١:٠٠ قبل الظهر في قاعة الصحافة بالمجلس النيابي لإعلان موقف من التعديات الأخيرة”. ونشر فيديو من الإشكال الذي حصل أمس أمام منزله عبر حسابه على تويتر.

 

هذا وسبق الفيديو سلسلة تغريدات، جاء فيها: “مرقنا بالحرب ومحاولات الاغتيال، وعشنا الاعتقال ٤ سنوات، وتعرّضنا لعقوبات من برّا وطعن من جُوّا، وما تغيّرنا ولا تخلّينا ولا بعنا ولا إشترينا، مخلصين لأنفسنا وقناعاتنا ومستمرّين لأن الحياة وقفة عِزّ، لكن نصيحة: صغاركم صورة عن أخلاقكم، وإذا ولادك زعران، ستسقط معهم ولو كنت نبيّاً”.
وقال في تغريدة ثانية : “جواب: لمّا تكون وحدك ببيتك ما بتفرق معك وممكن تواجه دُوَل، بس لمّا بتكون بنتك عندك بالبيت مولّدة من شهر، ما بيعود حدا كبير قدامك لا الزعران ولا الإله تبعهم…”.
ويذكر أنه كان قد غرد السيد أمس: “نبيه بري ضبّ زعرانك من قدام بيتنا هلق… واذا مفكر انك.بتخوفنا.. شايفين كتير على شاكتلك وشاكلة زعرانك”.