بوصعب: اشكّ ان يبقى الرئيس عون يوما بعد انتهاء ولايته في قصر بعبدا.

اشار النائب ​الياس بو صعب​ الى انه “من الطبيعي لمرشح على موقع نيابة رئاسة مجلس النواب التواصل مع رئيس المجلس النيابي ​نبيه بري​ الذي سيكون حكما الثلاثاء رئيسا للمجلس، وانا تواصلت معه واتواصل مع كلّ الكتل حتّى تلك التي لن تصوّت لي وتضحكني نظرية المؤامرة”.

ولفت بو صعب في تصريح لصوت الناس، الى انه “غدا التقي النواب طوني فرنجية فريد الخازن وويليام طوق، واتابع زياراتي واتصالاتي شملت 90 بالمئة من الكتل، حتّى تلك التي لن تصوت لي”.

واكد بان علاقتي مع بري لم تنقطع يوما بالرغم من الاختلافات بال​سياسة​، والتعاطي مع بري فيه الكثير من الاحترام بالرغم من الاختلاف في وجهات النظر في الكثير من الامور. واوضح بان “زيارتي لبري واتصالاتي مع الجميع هي بالتنسيق مع رئيس التكتل النائب جبران باسيل”.

ولفت الى ان التيار الوطني الحر لن يصوت لبري لرئاسة المجلس الا انه سيترك لاعضاء التكتل حرية الاخيتار، واكد بان بري حتّى لم يسألني ان كنت بالشخصي سأصوّت له.. وتحدثنا في اصلاحات متعلّقة بالمجلس النيابي وتشاركنا بالافكار ولم نتحدّث بأي شيء آخر ولم نأت على ذكر الوزارة ولا الحكومة وكلّ ما يقوله البعض عن مقايضات عار من الصحة.

وذكر بو صعب بانه “لم يحصل أي طلب لزيارة حزب الله، وعندما زرت الرئيس بري أدركت أن الكتلتين ستكونان متوافقتين وهذا لا يعني أن حزب الله لن يصوت لي”. واوضح بان “بري قال بانه ليس ضدّ التصويت الالكتروني، وإن وصلت الى موقع نيابة رئاسة مجلس النواب فأنا سأدخل على تفاهم مع بري على كيفية العمل في بعض الملفات كملف التصويت الالكتروني”.

اضاف “زيارتي لبري من باب تبليغه لترشيحي ومن باب احترام موقع نيابة رئاسة مجلس النواب، والاجتماع كان ايجابيا وانا خرجت مرتاحا وموقف كتلة “التنمية والتحرير” ستعلن عنه الكتلة يوم الاثنين”.

وكشف: ” اشكّ ان يبقى الرئيس عون يوما بعد انتهاء ولايته في قصر بعبدا.. و بقراءتي للأمور نحتاج الى اعجوبة ليكون لنا حكومة سريعة”.