بعدما قضى ابنه بحادث صدم.. الوالد يسامح صادم ابنه ويخرجه من فصيلة العبدة معتبرًا الحادثة قضاء وقدر

نشرت صحفات إخبارية طرابلسية أن والد الفتى محمد أمين زعتر البالغ من العمر 14 عاماً والذي توفي اثر تعرضه لحادث صدم على اوتستراد المحمره -عكار، رفض الخروج إلا وهو يصطحب معه صادم ابنه الذي سلم نفسه للفصيله بعد الحادثة. وذلك بعد مراسم الدفن حيث توجه والد الفقيد إلى فصيلة العبدة وأسقط حقه بحسب ما نشرموقع إعلاميو المينا معتبراً ان الحادثة  قضاء وقدر.