“التيار” ينعى “الرفيق الملتزم” شادي كريدي.. “ركب الطوّافة لمزاولة عمله فنقلته إلى ما فوق السحاب”

فجع لبنان بخبر وفاة اثنين من أبنائه في تحطّم المروحية في إيطاليا، وأحدهما شادي كريدي، العضو في شركة “أنديفكو” ومنسق لجنة الاستثمارات في اللجنة المالية في “التيار الوطني الحرّ”.
 
ونعى “التيار” “الرفيق الملتزم شادي كريدي، صاحب الايمان العميق والخدمة المجانية والصدق الكبير والالتزام الحزبي والمهني والطيبة الفائقة”.

وجاء في بيان النعي: “ركب شادي الطوّافة لمزاولة عمله فنقلته إلى ما فوق السحاب حيث لا ألم ولا معاناة ليزهر في قلب الخالق ويبقى في قلوبنا جميعاً. كان شادي مثالاً للانسان الناجح في عمله إذ كان المدير العام لشركة سنيتا وعضو مجلس إدارة كهرباء لبنان، كما كان مثالاً في التزامه الحزبي والوطني. عندما نذكر شادي، نذكر الطيبة واللياقة والاحترام في التعامل مع زملائه، هو الذي دائما كانت الابتسامة على وجهه والكلمة الجميلة حاضرة في فمه”.

واعتبر “التيار” في بيانخ أنّ “خسارته كبيرة جدّاً برحيل شادي، ومن صميم القلب، نتقدّم بأحرّ التعازي من زوجته ساريتا، من أطفاله زوي، ماريا تيريزا، شربل وتاليا، من والدته الفاضلة السيدة مريم ومن كل أفراد عائلته وأصدقائه وزملائه”، متمنّياً لـ”روحه وزميله طارق وجميع ضحايا هذه الحادثة الاليمة الرحمة، ولأسرهم ومحبّيهم الصّبر والسّلوان”.