اعتصام أمام بلدية صيدا تزامنا مع اجتماع في البلدية للبحث في تكلفة اشتراكات المولدات

نفذ محتجون اعتصاما في باحة مبنى القصر البلدي في صيدا، بالتزامن مع الاجتماع الذي دعا اليه رئيس بلدية صيدا محمد السعودي ويحضره نائبا المدينة الدكتور اسامة سعد والدكتور عبد الرحمن البزري وممثل رئيسة مؤسسة الحريري للتنمية البشرية المستدامة علي الشريف وفاعليات، وذلك للتباحث بالشؤون المتعلقة بالمولدات الكهربائية وتكلفة الاشتراكات الشهرية.
 
واستنكر المعتصمون “الفوضى الحاصلة في تسعيرة الاشتراكات الشهرية للمولدات وعدم التزام عدد كبير من اصحابها التسعيرة المعتمدة من وزارة الطاقة، وزيادة نحو اربعين بالمئة عليها”، معتبرين ان “تسعيرة وزارة الطاقة هي اصلا مرتفعة وثقيلة على جيوبهم”، مطالبين البلدية والمعنيين بالرقابة ومحاسبة هؤلاء وضبط المخالفين وايجاد تسعيرة عادلة او اقله الالتزام بتسعيرة وزارة الطاقة”.
 
اشارة الى ان عددا من اصحاب المولدات في مدينة صيدا، لا يلتزم تسعيرة وزارة الطاقة ويقوم بزيادة اربعين بالمئة عليها، وبعضهم طالب بالدفع بالفريش دولار.